الثلاثاء، 21 ديسمبر، 2010

الاتصال الكيميائى

تتألف الجزيئة molecule من ذرات عدة متصلة ببعضها لتشكل بنية فيزيائية مستقلة او بنية منفصلة حسب التعبير الكيميئى.
ان الالكترونات تدور حول النواة على محاور اهليجية ومن المحتم ان هناك محاور صغيرة داخل محاور كبيرة.ومجموع هذة المحاور يشكل الغلاف الالكترونى الذى يرسم الحدود الخارجية لبنية الذرة.
وفى اوضاعها الاساسية تكون الالكترونات ومحاورها ضمن مجموعات او طبقات تحصى من الداخل للخارج بحروف اصطلاحية k,L,M(وذلك حسب الوصف الوارد عند بوهر وسومرفيلد)
وتكون الذرة كيميائيا اما ثابتة او غير ثابتة ويتعلق ثبات الذرة بعدد الالكترونات فى الطبقة الخارجية منها وايضا تتعلق بمجموع المحاور الاهليجية .
لنأخذ ذرة الهيدروجينH وهى ابسط الذرات ,فان الالكترون الواحد يكون فى الوضع الاساسى فى الطبقة K فمن الناحية الكيميائية لا تصبح هذة الطبقة ثابتة الا اذا توفر وجود الكترونين وللوصول الى الثبات تتقارب ذرتا الهيدروجين وتتصلان فتجتمع الذرتين وتتحد
اما مع العناصر الاخرى تصبح العملية اكثر تعقيدا ولكن هناك قاعدة تشمل جميع العناصر فالالكترونات هى التى تسبب الاتصال والانفصال الكيميائين فى الجزيئات.

‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق